الدعوة للتسجيل لعضوية واجتماع الجمعية العمومية لاتحاد اللاجئين اليمنيين – الدورة الثالثة 2021/ 2023

الدعوة للتسجيل لعضوية الجمعية العمومية لاتحاد اللاجئين اليمنيين:

اعلنت الهيئة الادارية لاتحاد اللاجئين اليمنيين بدولة ماليزيا لجميع اللاجئين اليمنيين للتسجيل لعضوية الجمعية العمومية للاتحاد. هذا ويشترط فيمن يتقدم لعضوية الجمعية العمومية أن يكون عمره 18 عاماً فما فوق.

ولمن يرغب في التسجيل عليه ادخال بياناته عبر رابط الجمعية العمومية للاتحاد التالي/

 

https://forms.gle/xwWFMrNdnxH9r28N6

 

هذا وللعلم فإن الهيئة الادارية جعلت أخر موعد للتسجيل هو  تمام الساعة 8:00 مساء يوم الخميس الموافق 30/ 12/ 2021م

 

موعد انعقاد الجمعية العمومية:

 

حددت الهيئة الادارية لاتحاد اللاجئين أن يوم الأحد الموافق 2 يناير 2022م  هو تاريخ انعقاد الجمعية العمومية للدورة الثالثة للاتحاد 2021/ 2023  وسيتم تحديد زمن ومكان الإجتماع في وقت لاحق.

نتمنى مشاركة فاعلة من جميع الأعضاء والمساهمة بفاعلية لما فيه تطوير الاتحاد وتقديم الافضل للاجئين.

 

نبذة عن الاتحاد:

ومن ناحية أخرى تجدر الاشارة إلى أن اتحاد اللاجئين اليمنيين تاسس في العام 2016 تحت مظلة المفوضية السامية لشؤون اللاجئين بدولة ماليزيا وبعد مرور سنة التأسيس تمت الانتخابات للدورة الأولى للاتحاد في 15 مايوم 2017م والتي استمرت لمدة عامين حتى تاريخ انعقاد الدورة الثانية للجمعية العمومية للاتحاد والتي كانت في تاريخ 16 مايو 2019م، والتي هي مستمرة حتى اليوم ولم تحن الفرصة لانعقاد الجمعية بسبب الحظر الذي فرضته جائحة كورنا والتي بموجبه تمنع الاجتماعات العامة.

 

انجازات الاتحاد

وتجدرالاشارة إلى أن الاتحاد قد قام بدور كبير في تقديم الخدمات وتسهيل كثير من سبل العيش للاجئين اليمنيين في دولة ماليزيا في جميع جوانب حياتهم، وخاصة في مجالات التعليم والصحة والمجال الاجتماعي، حيث قام وباختصار بشراكات عدة مع كل ذوي العلاقة فيما يعود بالنفع على اللاجئين سواء العمل المنظمات التي تقدم خدمت للاجئين أو مع المحيط في الجالية اليمنية او مع بقية الجاليات العربية وبقية اللاجئين، وقد قطع شوط لا بأس به حيث أثمرت تلك الجهود واستطاع الاتحاد تقديم خدمات في مجالي التعليم والصحة خاصة.

ومن باب اخر فإن الاتحاد قام بالكثير من أجل التعريف بالقضية اليمنية وايضال ما يعانية اليمنيون في داخل وخارج اليمن وخاصة اللاجئوون في دولة ماليزيا، والذين هم لا يقلون بؤساً عن غيرهم من اللاجئين اليمنيين في بقية بلدان اللجوء.

ومع كل ما ذكر مازال العمل يحتاج إلى تعاون الجميع وتكاتف الجميع لأجل تقديم  الافضل للاجئين اليمنيين في دولة ماليزيا، حيث وأنهم يعانون الكثير وخاصة في مجال الصحة والتعليم والعمل، وإن شاء الله تكون الدورة القادمة للاتحاد أكثر انجازاً وافضل في تقديم الخدمات للاجئين.

 

وتقبلوا خالص التحية والتقدير

اتحاد اللاجئين اليمنيين – ماليزيا

19 ديسمبر 2021م

 

اقرا ايضا:

 

0 ردود

اترك رداً

تريد المشاركة في هذا النقاش
شارك إن أردت
Feel free to contribute!

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *